منبــــوذ/ د.خالد الطراولي

في الهند منبوذ
في السند منبوذ
في البر مرفوض
في البحر ملفوظ
هل أتاك حديث المنبوذ
ليله جحور
نهاره طابور
عرضه مكلوم
حقه مهضوم
**************
طرق الأبواب
تمسح بالأعتاب
صاح
يا نوّاب يا نوّاب
لا السماء أجابت
ولا الأرض أطاعت
ولا بينهما جواب
وكان السراب
وكان العذاب
*************
لا السياسة فهمته
ولا السياسة فهم
رفضته الأوطان
وتعلق بالجدران
ارتمى في البحر
ارتمى في الوديان
وقبلته الحيتان
*************
أراد عرسا في الأرض
فكان في البحر عرسان
كان وحيدا في المأدبة
وحيدا في المعركة
وحيدا بين الجيران
كان يبحث عن مأدبة
فأصبح مأدبة للعيان
***************
نادى في الظلمات
سبّح تسبيحات
نجى يونس والمنبوذ ما نجى
غاب يونس في أوراقه
ولم يسمع الحوت الندا
عاش منبوذا في العراء
ومات منبوذا تحت الماء
لم ير الآخرة
ولا الأولى رأى
تلك قسمة ضيزى
ولكن
هذا ما جناه عليه قومه
وما على أحد جنى
*****************
منبوذ أنت يا وطني
منبوذ أنت يا بن الوطن
حملت أنعاشك الكواسر
حملت أنعاشك الحيتان
عشت ميتا
عشت بلا ألوان
متّ حيّا
مُتَّ غريبا
بعيدا عن الأوحال
بلا هيل ولا هيلمان
لن أبك على المنبوذ
فالمنبوذ ممتحن
ولكن أبكي
على وطن جريح قد ارتحل
أفريل 2004


2007-06-21