لقاء مع الجالية التونسية في باريس والدعوة لإنشاء وزارة للهجرة


قام الأخ خالد الطراولي صحبة الأخ محجوب بن قارة عشية أمس الأحد 17 أفريل بمائدة مستديرة في باريس حول المشروع المجتمعي للحركة ومشاغل الجالية..

مائدة مستديرة في باريس حول المشروع المجتمعي للحركة ومشاغل الجالية

في نطاق حملة التعريف وإنشاء المقرات قام الدكتور خالد الطراولي مؤسس حركة اللقاء الاصلاحي الديمقراطي صحبة الأخ محجوب بن قارة عضو الهيئة المؤقتة للحركة عشية الأحد 17 أفريل بمائدة مستديرة في باريس مع بعض أطراف الجالية التونسية بالمهجر حيث وقع التعرض لبرنامج الحركة ومشروعها المجتمعي في والاستحقاقات المقبلة ومشاغل الجالية.

وقد كان اللقاء وديا وحواريا استمع فيه الأعضاء لتساؤلات الحاضرين واستفساراتهم عن ماهية الحركة وأهدافها، كما عبرت الحركة عن مساندتها لمطالب الجالية في التمتع بمواطنتها كاملة بعدما خلصت الثورة المجيدة الجميع من استبداد طال الداخل والخارج على السواء. ويسعى اللقاء الإصلاحي الديمقراطي في نطاق الاتصال بمواطنينا بالخارج إلى حمل مشعل الدفاع عن جاليتنا والاعتبار الكامل لحقوقها دون اقصاء وتهميش ويطرح اللقاء في برنامجه السياسي الدعوة إلى تأسيس وزارة خاصة بالهجرة لما يحمله هذا الفصيل من مواطنينا من مكانة ودور أساسي في المساهمة في تنمية البلاد خاصة عبر استثمارات الخواص والتحويلات الضخمة للجالية. ووعد اللقاء بالتكفل بالدعوة والدفع إلى تنحية كل محطات الإقصاء أو التهميش التي قد تطال الجالية التونسية كقانون الأحزاب المقصي في أحد فصوله لجانب مهم من الجالية في امكانية تأسيس الأحزاب وتسييرها.


2011-04-19