حذاري من الانزلاق نحو المجهول/ بيان الحركة تعقيبا على احداث السفارة الأمريكية بتونس والاعتداء على مقدسات الأمة ورموزها

 

بعد الأحداث الأليمة التي شهدتها العاصمة عشية اليوم الجمعة على أثر تجمع جماهيري أمام السفارة الأمريكية للتعبير عن سخطها ورفضها للشريط الهابط المسيء لدين الاسلام ورسوله الكريم، فإن حركة اللقاء الاصلاحي الديمقراطي بعد قرائتها للمشهد وترحمها على الضحايا ووقوفها الى جانب الجرحى، ومن منطلق أخلاقي ووطني فإنها تؤكد على ما يلي :

- تنديدها واستنكارها البالغ لمحاولات الاعتداء المتكررة على مقدسات الأمة ورموزها الأفاضل وخاصة سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم، وهو خط أحمر ليس فيه تلكأ أو تردد أو غموض. إن الدين الإسلامي ورمزه المعصوم هي عناوين ضخمة للسلام وصوت الحق والتعارف بين الأفراد والأمم.

- رفض الحركة المبدئي للعنف أيا كان مأتاه، والمساس بحرمة السفارات والقنصليات والاعتداء على المؤسسات العامة والخاصة. إن السفراء والمعاهدين والمستأمنين والسياح يظلون في حماية الدولة وفي جوارها وهي أخلاق الإسلام وقيمه وتشريعاته التي تكرم ابن آدم مهما شرقت أو غربت سفينته.

- وتعتبر حركة اللقاء أن هناك خللا حدث في مسلسل العملية الأمنية وثغرات صاحبت المشهد تستوجب وقفة حازمة من وزارة الداخلية في تتبع مسار التعليمات وتنفيذها وتدعوها إلى تحمل مسؤوليتها كاملة وذلك بتكوين لجنة تحقيق تنشر نتائجها في القريب العاجل.

- كما تدعو الحركة إلى عدم التهاون والتردد في مقاومة الأطراف المندسة التي لجأت الى العنف والسلب والنهب واستغلت التظاهرة السلمية لمآرب شخصية دنيئة تناقض قيم الوطن وأخلاقه وثقافته.

- وتدعو حركة اللقاء سلطة الاشراف الى تزعم دعوة عالمية وحملة دولية لتجريم الاعتداء على المقدسات في مواثيق الأمم المتحدة.

إن نصرة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم والمقدس واجب وطني والزام ديني وباعث اخلاقي وقيمي، يكون أكثر تأثيرا وفعالية إذا التزم جانب الرد الحضاري الواعي والمسؤول، وهو رد يمثل استجابة واتباعا لمن بُعث رحمة للعالمين ولمن جاء ليتمم مكارم الأخلاق.

تونس في 14 سبتمبر 2012

عن حركة اللقـــاء د.خالد الطراولي www.liqaa.net

http://www.facebook.com/pages/حركة-اللقاء-الاصلاحي-الديمقراطي-بتونس/110993558975107?


2012-09-15