بيان حركة اللقـاء بعد اغتيال السيد شكري بلعيد

 

ببالغ الأسى والحزن تنعي حركة اللقاء اغتيال السيد شكري بلعيد الأمين العام لحركة الوطنيين الديمقراطيين،واذ تستنكر الحركة هذه الجريمة السياسية الشنعاء وتندد بمرتكبيها وتعتبرها طعنا للثورة واعتداء صارخا على آمال وأحلام الشعب التونسي، فإنها تعبر أولا عن وقوفها مع أسرة الفقيد داعية لهم بالصبر والسلوان، وتدعو الحركة كل الأطراف السياسية إلى تحمل المسؤولية الوطنية كاملة والوقوف صفا واحدا لحماية هذا الوطن العزيز بعيدا عن كل مزايدات سياسية وتنابز بالألقاب، كما تدعو الحركة الشعب التونسي إلى ملازمة الحذر واليقظة والهدوء وعدم الاستجابة لدعاة الفتنة والفوضى، والوقوف موحدا في مثل هذه الظروف الحساسة والخطيرة احتراما لروح الفقيد وجدارا منيعا أمام المجرمين والخونة حتى لا تسقط تونس فيما لا يحمد عقباه.

رحم الله السيد شكري بلعيد عاشت تونس حرة أبية ولا عاش فيها من خانها والمجد للشهداء

عن حركة اللقاء د.خالد الطراولي

تونس/06 فيفري 2013

www.liqaa.net http://www.facebook.com/pages/حركة-اللقاء-الاصلاحي-الديمقراطي-بتونس/110993558975107? Liqa2005@yahoo.fr tel: 96291422/ 41842974


2013-02-08